السوداني: حملة التحريض ضد القيادة تأتي في سياق التضليل ولعبة خلط الأوراق بهدف ضرب المنظمة

2021-06-01

وكالات _  قال الأمين العام للاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين مراد السوداني إن حملة التحريض ضد القيادة التي يشنها بعض من يصنفون أنفسهم بالمثقفين، تأتي في سياق التضليل ولعبة خلط الأوراق المعروفة والهادفة إلى ضرب منظمة التحرير والتشكيك بدورها ومكانتها بوصفها الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا وقائدة نضاله في أماكن تواجده كافة.

جاء ذلك في سياق حديثه، اليوم الثلاثاء، لبرنامج "مجتمع متمدن" على أثير إذاعة "صوت فلسطين".

وأضاف السوداني: "إننا في الاتحاد ثابتون على فلسطين بكل ثوابتها وسياقاتها برفض التطبيع، ولا يستطيع أحد أن يزاود على هذه المقولة العالية والثابتة والتي نقولها في كل المنابر".

وشدد على أن "أي تغيير يجب أن يحدث من على ثرى هذا التراب، وبحيث يكون له مبرراته وسياقاته وأن يكون مقبولا وتحت مظلة منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا".