روحاني يحذر من "أمر خطير" في منطقة الخليج بعد تخريب منشأة نووية

2021-04-13

القدس - الكرمل - قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن "إيجاد موطئ قدم للكيان الصهيوني" في منطقة الخليج أمر خطير، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية.

يأتي ذلك بعد تخريب طال منشأة نووية في إيران، حيث قال مسؤولون إيرانيون إن "الكيان الصهيوني" سيتلقى الرد إن ثبت ضلوعه في العمل التخريبي الذي تعرضت له منشأة نطنز النووية وسيعلم حينها أي حماقة ارتكب.

وأكد الرئيس الإيراني، اليوم الثلاثاء، لدى استقباله وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، حسبما ذكر موقع الرئاسة الإيرانية "توصلت الولايات المتحدة وبقية العالم اليوم إلى استنتاج مفاده أن الضغوط القصوى [على طهران] قد فشلت، وأن الطريقة الوحيدة لعودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي هي رفع العقوبات".
 
وأضاف "نقدر موقف روسيا الداعم للاتفاق النووي ونؤكد ضرورة مواصلة الجهود للحفاظ على هذا الاتفاق الدولي وإحيائه"، مشيرا إلى أنه "هناك حاجة إلى مواجهة الأحادية الأمريكية من خلال تطوير التعاون الإقليمي بين طهران وموسكو".

كانت إيران قد قالت إن انفجارا وقع يوم الأحد في منشأتها النووية المهمة كان عملا تخريبيا نفذته إسرائيل وتعهدت بالانتقام لهجوم بدا أنه أحدث فصول حرب تدور في الخفاء منذ وقت طويل.

ولم تعلق إسرائيل، التي لا تعترف بها الجمهورية الإسلامية، رسميا على الحادث.