مدرب ليفربول: كنا الطرف الأفضل رغم الخسارة

المدرب الألماني يورغن كلوب
المدرب الألماني يورغن كلوب
2021-02-21

وكالات _ أكد مدرب ليفربول، الألماني يورغن كلوب، أن فريقه كان الأفضل رغم الخسارة أمام إيفرتون بهدفين مقابل لا شيء، ضمن أحداث الجولة 25 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتلقى ليفربول هدفا مبكرا في الدقيقة 3، وحاول جاهدا تعديل النتيجة دون أن ينجح، لتتلقف شباكه الهدف الثاني في الدقيقة 83 من ركلة جزاء.

وهذه هي الهزيمة الرابعة على التوالي التي يتلقاها ليفربول في الدوري، ما أزم موقفه في التأهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، حيث يحتل الفريق حاليا المركز السادس، بفارق الأهداف أمام إيفرتون.

وقال كلوب في تصريحات لشبكة "سكاي سبورتس": "الهدف الأول الذي توجب علينا الدفاع بشكل أفضل أمامه، حدد وجهة اللقاء، كان هدف غير ضروري، كانت هناك العديد من لحظات كرة القدم الجيدة، لذلك أدينا جيدا من وجهة نظر فنية، لكن توجب علينا مواصلة المطاردة ولم نكن هادئين لدرجة كافية".

وأضاف "إيفرتون دافع بعمق وبشغف كبير، لكن كانت هناك لحظات تمتعنا فيها بحرية كاملة داخل الصندوق، إلا أننا لم نستطع إنهاء الهجمات".

وتابع "في الشوط الثاني غيرت طريقة اللعب قليلا، لأننا أردنا تشكيل المزيد من المتاعب لهم، وفورا حصلنا على فرص كبيرة، ساديو ماني مرتان داخل منطقة الجزاء، ومرتان لبوبي فيرمينو في مكان مناسب، ركلة الجزاء جاءت متأخرة ولم تكن حاسمة، لذلك لا يتوجب الحديث عنها كثيرا".

وواصل المدرب الألماني "يمكننا الحديث عما حدث لساعة كاملة بالتفاصيل، وستدركون حينها أننا نتحدث عن 90% من الإيجابيات و10% من السلبيات، ويجب أن نغير هذه النسبة، لأنها تحدث الفارق على صعيد النتيجة".

وعن إصابة قائد ليفربول جوردان هندرسون خلال الشوط الأول وخروجه من الملعب، قال كلوب "إنها إصابة في منطقة الفخذ، الأمر ليس جيدا، لكن هكذا هو الحال، سنعرف بقية الأمر اليوم".